المتقيين
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

المتقيين

منتديات عامة اسلاميه ثقافيه طبيه ترفيهيه شاملة بوابتك لعالم من التميز والابداع
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ووجدوا ماعملوه حاضرا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
التمساح





عدد المساهمات : 206
تاريخ التسجيل : 30/06/2009

مُساهمةموضوع: ووجدوا ماعملوه حاضرا   الإثنين أغسطس 17, 2009 3:20 pm

جاءتني تبكي وتقول هل ما رأيته حقيقة هدأت من روعها حتى هدأت فحدثتني بما رأت فقالت
أمس كنت نائمة في حجرتي ما بين الحلم و اليقظة..
فتحت عيني فوجدت نفسي في حجرة غريبة جداً!!.
حجرة امتلأت بالملفات الضخمة على كل حوائطها من الأرض إلى السقف.
و كانت الملفات كبيرة و قديمة مثل التي تُستخدم في الشركات و المكتبات.

اقتربت من الحائط لأدقق النظر،
و كان أول ملف لفت نظري كان بعنوان "أعز أصدقائي" فتحته لأتفحصه،
و لكنى أغلقته بسرعة إذ صُدمت عندما تعرفت على الأسماء المكتوبة فيه
و عندئذ عرفت أين أنا......

في حجرة ملفات حياتي....
هنا كُتبت كل أفعالي كبيرة و صغيرة..كل ثانية في حياتي مسجلة
هنا انتابني شعور برعب شديد ممزوج بحب الاستطلاع،
وبدأت أستكشف باقي الملفات...
بعضها أعاد لي الذكريات وبعضها ملأني بالندم الشديد....
حتى أنني كنت أنظر حولي لأتأكد من عدم وجود أحد معي في الحجرة.
كانت المواضيع كثيرة ومتنوعة،
منها

"كتب قرأتها"،
" أصدقاء خنتهم"،
"أكاذيب قلتها"،
"كلمات تعزية قلتها"،
"نكت ضحكت عليها"..

والبعض كان شديد الدقة في التبويب،
مثل
"المرات التي صحت فيها في وجه أمي"،
"أشياء فعلتها و أنا غضبان"،
"شتائم قلتها في سرى".

كانت المحتويات عجيبة...
بعضها أكثر مما أتوقع و البعض الآخر أقل مما كنت أتمنى....
كنت أتعجب من كم الملفات التي كتبتها في سنواتى العشرين،
هل كان عندي وقت لأكتب ما يقرب من المليون ورقة!!
و لكنها الحقيقة.
كانت الأوراق مكتوبة بخط يدي وتحمل إمضائي

فتحت ملف اسمه "أغاني استمعت إليها"...
كان ممتلئاً عن أخره،
لدرجة أنى لم أصل حتى نهايته
فأغلقته بسرعة..
ليس فقط خجلاً من نوعية الأغاني،
بل خجلاً أيضاً من الوقت الذي أضعته و أنا أستمع إليها.

عندئذ رأيت ملفاً أخر يحمل عنوان "أفكار شريرة"..
سرت في جسدي برودة،
لم أرد أن أعرف حجم الملف
فأخرجت ورقة واحدة فقط..
ولم أطق أن أتصور أن حتى هذه اللحظات سُجلت
اتهامات وكذب وشكوك وظن سوء ومكر وخداع الخ .....
فقررت عندئذ أن أُدمر هذه الحجرة بما فيها !!!!

لا ينبغي أن يرى أحد هذه الحجرة
و لا حتى أن يعلم بوجودها...

أخرجت الملف الأخير،
وحاولت تقطيعه
و لكنى فزعت عندما لم يتقطع الورق
وكأنه مصنوع من حديد..
أعدته إلى مكانه و أسندت رأسي على الحائط،
بدأت أتنهد وأبكى..

ثم لاحظت ملفاً آخر بعنوان
" الأشخاص الذين قدمت لهم الخير وشهدت بالحق أمامهم"
كان الملف جديداً،
وكأنه غير مستعمل...
فتحته فوجدت عدد الأشخاص يُعد على أصابع اليد الواحدة.
بدأت دموعي تنساب،
ثم تحولت إلى بكاء مُر..
ركعت على ركبتي....
و أخذت أبكى من الخجل والندم،
ونظرت إلى الحجرة بعيون مملوءة دموع..
لابد أن أغلقها بسرعة ثم أُخفي المفتاح.
ولكني فوجئت بأنها ستعرض على الخلائق أصبحت أبكي وأقول لالا ولكنها الحقيقة تعرضون لا تخفى منكم خافية
عندها تخيلت كيف سيكون حالي حين يتطلع الله تعالى على الملفات ملفا ملفا
وصفحة بعد صفحة!!
ويسألني لماذا؟
لا لا لا أريده أن يرى هذا.
كأني به يفتح الملفات ويقرأ ويتطلع على أسوأ الملفات...
لماذا يقرأ كل ورقة..؟!

بدأت دموعي تنساب ...
"فهذه أعمالي القبيحة"
أكره أن يراها الله تعالى ...
عندئذ سجدت لله وأنا أقول:
" الآن يا إلهي أكتب أعمالي تبعاً لأقوالك"

فهل مر أحدكم بمثل هذه التجربة ؟؟؟؟؟؟

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sab3awi
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 609
تاريخ التسجيل : 06/07/2009

مُساهمةموضوع: اسلوب مشوق ورائع   الثلاثاء أغسطس 18, 2009 8:11 am

اخي الكريم ان الله اعطانا اعز شئ في الوجود نعمة ان نكون مسلمين وتاج هذه النعمة القرآن الكريم فيه خبر ما قبلنا ونبأ ما بعدنا ...وتتمثل القصة الرائعة التي سردتهافي النفس اللوامة التي تلوم صاحبها على فعل المعاصي ومن المفارقات العجيبة انك تجد ما عملت حاضرا امامك ليس يوم القيامة فقط ولكن في الدنيا ايضا فعندما تصل الى سن الاربعين يمر امامك شريط حياتك ترى كل شئ مر بك منذ نوعومة اظافرك فتارة نخجل من انفسنا وتارة نفتخر بما صنعناه ..ولذلك اتعجب ان الله اختار محمدا سيد الخلق اجمعين نبيا في سن الاربعين وفي سورة الاحقاف الايه 15 ووصينا الانسان بوالدية احسانا حملته امه كرها ووضعته كرها وحمله وفصاله ثلاثون شهرا حتى اذا بلغ اشده وبلغ اربعين سنة قال رب اوزعني ان اشكر نعمتك التي انعمت على وعلى والدي وان اعمل صالحا ترضاه واصلح لي في ذريتي اني تبت الي اليك واني من المسلمين.....يا سبحان الله عند الاربعين يرى كل منا اعماله حاضرة امامه كيوم القيامة فمن احبه الله اشعره بذلك ..اللهم ما اجعلنا ممن يحبهم الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
التمساح





عدد المساهمات : 206
تاريخ التسجيل : 30/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: ووجدوا ماعملوه حاضرا   الثلاثاء أغسطس 18, 2009 2:02 pm

شكرا سبعاوى وقال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: (حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا، وزنوها قبل أن توزنوا، فإن أهون
عليكم في الحساب غداً أن تحاسبوا أنفسكم اليوم، وتزينوا للعرض الأكبر، يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية).

شكرا مرة اخرى سبعاوى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sab3awi
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 609
تاريخ التسجيل : 06/07/2009

مُساهمةموضوع: الشكر موصول   الثلاثاء أغسطس 18, 2009 4:44 pm

الشكر موصول لك فأنت الذي اطلقت الشرارة الاولي للموضوع واحب اذكر ان الايه من سورة الكهف ووجدوا ما عملوا حاضرا ولا يظلم ربك احدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
nour
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1097
تاريخ التسجيل : 28/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: ووجدوا ماعملوه حاضرا   الأربعاء أغسطس 19, 2009 6:25 pm




شكرا لك التمساح على المجهود الرائع المميز دومت بالخير دائما
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
التمساح





عدد المساهمات : 206
تاريخ التسجيل : 30/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: ووجدوا ماعملوه حاضرا   الجمعة أغسطس 21, 2009 9:45 am

اهلا وسهلا

شكرا نور على المرور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ووجدوا ماعملوه حاضرا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المتقيين :: المـنتديات الاسـلامية :: واحــة الايمـان-
انتقل الى: