المتقيين
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي

المتقيين

منتديات عامة اسلاميه ثقافيه طبيه ترفيهيه شاملة بوابتك لعالم من التميز والابداع
 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 النقاب هل هو عادة ام عبادة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sab3awi
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 609
تاريخ التسجيل : 06/07/2009

مُساهمةموضوع: النقاب هل هو عادة ام عبادة   الجمعة سبتمبر 11, 2009 8:30 am

تغطية وجهه المرأة بالكامل(النقاب) هل هو عادة ام عبادة ..نحن نجد النساء في السعودية كمثل واضح يلبسن النقاب ويرتدين القفازات السوداء ويتشابهه معهن بعض المقيمات من الجنسيات الاخري وهذا شأنهن فهن يفعلن ذلك اما عن عقيدة واقتناع او عن عرف وعادة وكذلك الحال في معظم الجزيرة العربية والحجاب وتغطية جسد المرأة هي عادة انسانية منذ القدم ففي الافلام الاجنبية القديمة كنا نجد النساء عندما يخرجن الى الطريق تجدهن متحشمات يرتدين كل ثيابهن مرة واحدة هذا فوق هذا وهكذا حتى بلقيس ملكة سبأ المرأة الحديدية ذات الفكر المستنير عندما احضر سيدنا سليمان عرشها فلما جاءت قيل اهكذا عرشك قالت كأنه هو ........قيل لها ادخلي الصرح فلما رأته حسبته لجة وكشفت عن ساقيها.....وهنا نجد ان بلقيس في قديم الزمان كانت تغطي جسدها

وهذه الايام قتل شابا مسلما شابا يهودي الديانة يمني الجنسية وكانت اسرة اليهودي تظهر على صفحات الجرائد الرجال بالشكل اليهودي المألوف اما النساء فمنقبات!!!اذا النقاب هنا ليس عبادة بقدر ما هو عادة
ومنذ ايام وفي فتوي للدكتور عبد الله الركبان وهو من ابناء المؤسسة الدينية السعودية ..سألته امرأة عن اختها التي احرمت من الميقات ثم تنقبت وهي تعلم فأعتبر الدكتور هذا مخالفا وعليها اما صوم 3 ايام او الاطعام او الذبح في الحرم ويمكن للمهتم بالموضوع متابعة ذلك في فتاوى الدكتور عبد الله الركبان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Muslem





عدد المساهمات : 245
تاريخ التسجيل : 19/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: النقاب هل هو عادة ام عبادة   الجمعة سبتمبر 11, 2009 9:06 am


إن كان النقاب ظهر كعادة عند بعض الشعوب فكما ذكرت فى كلامك

" فهن يفعلن ذلك اما عن عقيدة واقتناع او عن عرف وعادة "

وهذا لا علاقة له بالحكم الشرعى

ولا يمكن ان يقال "اذا النقاب هنا ليس عبادة بقدر ما هو عادة
"
فقد يكن يلبسن النقاب عن عقيدة واقتناع فهذا عمل قلبى لا يعلمه إلا الله

فلان صاحب لحية لماذا هو ملتحى ؟

إما لمعرفته لحكمها الشرعى وحبه للإقتداء بالنبى صلى الله عليه وسلم

وإما ليقول الناس عنه شيخ فيسهل عليه ذلك بعض الأمور الدنيوية

من ثقة الناس به فيبيعونه ويشترون منه

وإما ليتزوج امرأة صالحة فيظهر لهم صلاحه من مظهره ويغترون به

وإما .. وإما ... من يعلم هذا ؟ ؟؟ إن هذا بحسب نيته ولا يعلمها إلا الله

فلا تترتب الذنوب على بعض بمعنى ليس لزاما ان يكون شارب الخمر لا يصلى

بل قد يكون يصلى ويفعل الطاعات ولكنه يفعل تلك الكبيرة فقط

وقد تكون امرأة بغى وتصلى وتصوم وتفعل الكثيرمن أمور البر

قال تعالى :

{اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ وَأَقِمِ الصَّلَاةَ

إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ

وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ }العنكبوت45

أدِّ الصلاة بحدودها, إن المحافظة على الصلاة تنهى صاحبها عن الوقوع في المعاصي والمنكرات

; وذلك لأن المقيم لها, المتمم لأركانها وشروطها, يستنير قلبه, ويزداد إيمانه,

وتقوى رغبته في الخير, وتقل أو تنعدم رغبته في الشر

أما النقاب فهو عبادة ولا شك ومعنى أنه عبادة ان الادلة عليه من القران والسنة

وفعل أمهات المؤمنين رضوان الله عليهن أجمعين

فكل فعل ثبت بالدليل الشرعى فهو عبادة سواءا كان قولا أو فاعلا " ظاهرا أو باطنا "


ويمكن الاطلاع على الموضوعات الاتية فإن فيها الفائدة إن شاء الله

الحجاب

سَتر وجه المرأة من دِين الله ، وليس من العادات الدخيلة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amr_halaw
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 239
تاريخ التسجيل : 28/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: النقاب هل هو عادة ام عبادة   الجمعة سبتمبر 11, 2009 9:31 am

انا اتفق معك اخ مسلم ان النقاب عبادة ومحل العبادة القلب وموضوع فرض وسنة فى اختلاف لكن العلماء قال فى زمن الفتنة واجب النقاب ونحن فى زمن الفتنة ربنا يعف جميع بنات المسلمين. واتفق معك يا شبراوى فى انا هذاك بعض الناس وليس كل الناس ترتدى النقاب عادة وليس عبادة وكمان اصبح موضة فى مصر بالذات والله اعلم بكل من ترتدى النقاب وكل من يلتحى ودائما اقول ان ليس كل منتقبة عفيفة وليس كل عفيفة منتقبة وجزاكم الله خيرااا؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Muslem





عدد المساهمات : 245
تاريخ التسجيل : 19/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: النقاب هل هو عادة ام عبادة   الجمعة سبتمبر 11, 2009 10:01 am



اتفق معك أخى " amr_halaw " وكذلك مع " sab3awi "

فى ان هناك من ترتدى النقاب عادة لكن هذا لا يجعل النقاب عادة

بل الخلل فيها قد ترتديه عادة فلا تأخذ أجرا حيث جرت عادة بلادها أن ترتديه

فليس فيه قربة إلى الله تعالى

فالنقاب عبادة كما اتفقنا لكن ليس كل من ترتدى النقاب ترتديه على هذه النية

كذلك اللحية عبادة لكن ليس كل من أطلق لحيته يفعل ذلك عبادة وتقربا إلى الله تعالى

قال صلى الله عليه وسلم " إنما الاعمال بالنيات وإنما لكل امرىء ما نوى

فمن كانت هجرته لدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه "

وفى رواية " فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله

ومن كانت هجرته إلى دنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه "

أو كما قال صلى الله عليه وسلم

إنما الأعمال أسلوب حصر اى ما من عمل إلا وله نية فإن كانت النية لله فالعمل لله

وإن لم تكن النية لله فليس العمل لله

فالنقاب ان لبسته تنوى بذلك طاعة الله والتقرب اليه بامتثال أمره فالنية لله فتثاب على هذا العمل

وإن لبسته كعادة أهلها بدون نية صالحة لتثاب عليها

أو لبسته لنية سيئة ان تفعل ما تفعل من معاصى وذنوب تحت ستارالنقاب فهو كما نوت

ونقلت " amr_halaw " جزاك الله خيرا كلاما جميلا نسيت أن أذكره ألا وهو

إجماع أهل العلم على وجوب النقاب فى زمان الفتن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amr_halaw
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 239
تاريخ التسجيل : 28/06/2009

مُساهمةموضوع: رد: النقاب هل هو عادة ام عبادة   الجمعة سبتمبر 11, 2009 10:55 am

جزاكم الله خير اخ مسلم لو عندك اميل على الياهو دة اميلى ياريت نتكلم مع بعض اكتر لانى عاوز اتكلم معك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sab3awi
مشرف
مشرف


عدد المساهمات : 609
تاريخ التسجيل : 06/07/2009

مُساهمةموضوع: الاحرام والطواف...   الجمعة سبتمبر 11, 2009 1:19 pm

اذا كان الامر كذلك فلماذا تكون المرأة مخالفة اذا احرمت وانقبت بعد ذلك وطافت البيت وهى منقبه!!!الرسول عليه الصلاة والسلام اشار الى الوجه واليدين ونحن نحول بناتنا في عمر الزهور الى اشباح تسير في الطريق حتى تنمو وتعي الامر فيحدث الصراع النفسي الغير محمود, فمن نتبع اذن الرسول عليه الصلاة والسلام ام المؤسسات الدينيه والعرف والتقاليد لقد كانت مصر قديما تعج بالراهبات وكن يرتدين البرقع وهو اقرب الى النقاب وكانت النساء يرتدين البرقع ويتمالين في الطرقات في معظم العالم العربي وللاسف المفاهيم الدينية المتطرفة فرضت سيطرتها وقوتها من الفتاوى البترولية التي سيطرت على الاعلام والانترنت بشكل خاص والمعاصرون للايام العجاف لدول البترول يؤكدوا ان المرأة كانت تساعد الرجل في الاعمال بشكل عام من الاعمال على الارض الى الصعود على النخيل مثلها مثل الرجل وكان يلف جسدها خرق باليه قد لاتكون كافيه لان تبدو محصنة للعين حت لم تكن الدروات من الصفيح وجذوع النخيل كافية لسترتهن ولكن ما اهتم به الاسلام هو تحصين النفس بصحيح العقيدة وهو اجدى واعم وهو ما نفتقده في معظم من تحجبن وتنقبن هذه الايام ..والحادثات اصولها متفرعة والا ماذا نسمي ما يدور على كافيهات العالم العربي من نساء مسلمات بالزي الاسلامي واللاتي يكركرن بالشيش ويسهرن الى ساعات متأخرة من الليل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Muslem





عدد المساهمات : 245
تاريخ التسجيل : 19/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: النقاب هل هو عادة ام عبادة   الجمعة سبتمبر 11, 2009 5:08 pm


السؤال :

المرأة – المحرمة - مأمورة بكشف وجهها في الحج والعمرة ، فهل هذا يدل على أن وجه المرأة ليس بعورة ؟

الجواب :

الحمد لله
لا يصح الاستدلال بنهي النبي صلى الله عليه وسلم المرأة المحرمة أن تلبس النقاب


على أن وجه المرأة ليس عورة .

وبيان ذلك : أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يأمر المرأة المحرمة بكشف وجهها ،

وإنما نهاها عن لبس النقاب ، وفرق بين الأمرين ،

فإنها لا تلبس النقاب ولكن تستر وجهها بغير النقاب ، كالسدال أو الطرحة .

وهذا ، كما نهى النبي صلى الله عليه وسلم الرجل المحرم أن يلبس القميص ،

فليس معناه أن يمشي عارياً ، بل يستر بدنه بغير القميص ، كالإزار والرداء .

ولهذا كانت النساء على عهد النبي صلى الله عليه وسلم يغطين وجوههن في الإحرام بغير النقاب

إذا كُنَّ قريبات من الرجال .

فعن أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما قالت :


( كنا نغطي وجوهنا من الرجال في الإحرام ) رواه الحاكم ، وقال : حديث صحيح على شرط الشيخين ،

ووافقه الذهبي ، قال الألباني : " إنما هو على شرط مسلم وحده " انتهى
.
"حجاب المرأة المسلمة" (ص108) .

وعن عائشة رضي الله عنها قالت : ( كَانَ الرُّكْبَانُ يَمُرُّونَ بِنَا وَنَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

مُحْرِمَاتٌ ، فَإِذَا حَاذَوْا بِنَا سَدَلَتْ إِحْدَانَا جِلْبَابَهَا مِنْ رَأْسِهَا عَلَى وَجْهِهَا

، فَإِذَا جَاوَزُونَا كَشَفْنَاهُ ) رواه أحمد (23501) وأبو داود (1833) ، قال الألباني :

" سنده حسن من الشواهد ، ومن شواهده حديث أسماء المتقدم " انتهى .

"حجاب المرأة المسلمة" (ص107) .

ولهذا قال من قال من العلماء : إن وجه المرأة كبدن الرجل ، أي أنها تستره ولكن بغير النقاب .

قال ابن القيم رحمه الله في "بدائع الفوائد" (3/664) : " وأما المرأة المحرمة


فإن النبي صلى الله عليه وسلم لم يشرع لها كشف الوجه في الإحرام ولا غيره

وإنما جاء النص بالنهي عن النقاب خاصة ، كما جاء بالنهي عن القفازين ،

وجاء النهي عن لبس القميص والسراويل ،

ومعلوم أن نهيه عن لبس هذه الأشياء لم يُرِدْ أنها تكون مكشوفة لا تستر البتة ،

بل قد أجمع الناس على أن المحرمة تستر بدنها بقميصها ودرعها ، وأن الرجل يستر بدنه بالرداء ،

وأسافله بالإزار ، مع أن مخرج النهي عن النقاب والقفازين والقميص والسراويل واحد ،

وكيف يزاد على موجب النص ويفهم منه أنه شرع لها كشف وجهها بين الملأ جهاراً

فأي نص اقتضى هذا أو مفهوم أو عموم أو قياس أو مصلحة ! بل وجه المرأة كبدن الرجل يحرم ستره

بالمُفَصَّل على قَدْرِه كالنقاب والبرقع ، بل وكيَدِها يحرم سترها بالمُفَصَّل على قَدْرِ اليد كالقفاز ، وأما سترها

بالكم وستر الوجه بالملاءة والخمار والثوب فلم ينه عنه البته .

ومن قال : إن وجهها كرأس المحرم ، فليس معه بذلك نص ولا عموم ،

ولا يصح قياسه على رأس المحرم ، لما جعل الله بينهما من الفرق .

وقول من قال من السلف : إحرام المرأة في وجهها ، إنما أراد به هذا المعنى

أي : لا يلزمها اجتناب اللباس كما يلزم الرجل ، بل يلزمها اجتناب النقاب فيكون وجهها كبدن الرَّجل ،

ولو قُدِّر أنه أراد وجوب كشفه فقوله ليس بحجة ، ما لم يثبت عن صاحب الشرع أنه قال ذلك

وأراد به وجوب كشف الوجه ، ولا سبيل إلى واحد من الأمرين " انتهى .

وقال أيضاً في حاشيته على مختصر سنن أبي داود :
"

وأما نهيه صلى الله عليه وسلم في حديث ابن عمر المرأة أن تنتقب ، وأن تلبس القفازين

فهو دليل على أن وجه المرأة كبدن الرجل لا كرأسه ، فيحرم عليها فيه ما وضع وفُصَّل على قَدْر الوجه

، كالنقاب والبرقع ، ولا يحرم عليها سترة بالمقنعة والجلباب ونحوهما ، وهذا أصح القولين .

فإن النبي صلى الله عليه وسلم سَوَّى بين وجهها ويديها ، ومنعها من القفازين والنقاب ،

ومعلوم أنه لا يحرم عليها ستر يديها ، وأنهما كبدن المحرم ، يحرم سترهما بالمُفَصِّل على قَدْرِهما ،

وهما القفازان ، فهكذا الوجه ، إنما يحرم ستره بالنقاب ونحوه ، وليس عن النبي صلى الله عليه وسلم

حرف واحد في وجوب كشف المرأة وجهها عند الإحرام ، إلا النهي عن النقاب ،

وهو كالنهي عن القفازين ، فنسبة النقاب إلى الوجه كنسبة القفازين إلى اليد سواء

وهذا واضح بحمد الله .

وقد ثبت عن أسماء أنها كانت تغطي وجهها وهي محرمة ،

وقالت عائشة كانت الركبان يمرون بنا ونحن محرمات مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

فإذا حاذوا بنا سدلت إحدانا جلبابها على وجهها فإذا جاوزونا كشفنا ذكره أبو داود " انتهى .

وقال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : " لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم نهي المرأة [المحرمة]

عن تغطية وجهها ، وإنما ورد النهي عن النقاب ، والنقاب أخص من تغطية الوجه

لكون النقاب لباس الوجه ، فكأن المرأة نهيت عن لباس الوجه

كما نهي الرجل عن لباس الجسم " انتهى .
"الشرح الممتع" (7/165) .

وبهذا يظهر أن القول بأن المرأة المحرمة أُمرت بكشف وجهها ، غير صحيح .

وعليه ؛ فالاستدلال بذلك على أن وجه المرأة ليس عورة غير صحيح أيضاً .

والله أعلم .

منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Muslem





عدد المساهمات : 245
تاريخ التسجيل : 19/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: النقاب هل هو عادة ام عبادة   الأربعاء سبتمبر 23, 2009 2:52 am

amr_halaw كتب:
????? ???? ??? ?? ???? ?? ???? ???? ??? ?????? ?? ????? ????? ????? ?? ??? ???? ???? ???? ????? ???
?????? ?? ??? " amr_halaw "
?????? ??
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
النقاب هل هو عادة ام عبادة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المتقيين :: المـنتديات الاسـلامية :: واحــة الايمـان-
انتقل الى: